هل يمكنك تحويل الدهون إلى عضلات؟

الكثير من المهتمين باللياقة والتغذية يحاولون الوصول إلى الهدف المطلق عند ممارسة الرياضة، ألا وهو بناء العضل وهدم الدهون بنفس الوقت. من الشائع لمن هو جديد على التمرين أن يمر بمرحلة بناء العضل مع فقدان الدهون في الوقت ذاته. البعض يظن أن هذا يحدث نتيجة تحويل الدهون إلى عضلات خلال عمليّة إعادة تركيب الجسم. ولكن في الواقع، إنه من المستحيل تحويل الدهون إلى العضلات.



من الجدير بالذكر كذلك أن جسم الإنسان قادر إما على حرق الدهون أو بناء العضل، وليس كلاهما سوياً. السبب في ذلك أن الجسم إما يكون في حالة هدم أو في حالة بناء، وهاتين الحالتين يعتمدان بشكل أساسي على إستهلاك السعرات الحرارية. الإستثناء لهذه القاعدة يحدث إما لدى الأفراد الذين يقومون باستخدام المنشطات، أو لدى الأفراد المبتدئين في النادي في فترة أول ستة أشهر. 


هذه التغييرات في تكوين الجسم تحدث نتيجة زيادة أو نقصان حجم العضلات و/أو الدهون بشكل منفصل، وليس من خلال عملية سحرية تؤدي إلى تحويل الدهون إلى العضلات أو العكس.


نأمل ان نكون قد حللنا لكم هذا المعتقد الخاطئ.


المراجع:

1. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/10838463 2. http://ajcn.nutrition.org/content/85/4/1005.long 3. http://care.diabetesjournals.org/content/24/11/1863